ندوة حوارية في الكرك حول الانتخابات النيابية

ندوة حوارية في الكرك حول الانتخابات النيابية

ندوة حوارية في الكرك حول الانتخابات النيابية

عقدت في الكرك اليوم الاثنين، ندوة حوارية حول الانتخابات النيابية القادمة، نظمها مركز المحترفون الدولي للدراسات والابحاث بالتعاون مع بلدية الكرك الكبرى ومدينة الامير الحسين بن عبدالله الثاني الصناعية وبالتنسيق مع الهيئة المستقلة للانتخاب ووزارة الشؤون السياسية والبرلمانية.

وعرض مدير الشؤون القانونية مستشار مجلس المفوضين بالهيئة محمد القطاونة الخطوات والاستراتيجية الوطنية المبنية على القانون والأنظمة والتعليمات التي تضمن نزاهة الانتخابات وحياديتها والخطوات المتعلقة بآلية الترشح والاقتراع والفرز موضحا المواد المنصوص عليها بقانون الانتخابات لسنة والتعليمات الصادرة عن الهيئة.

وأشار الى ان الهيئة وضعت نظاما يمنع اي محاولة للعبث بالانتخابات بطريقة رسمية او غير رسمية فضلا عن اعتماد معايير تضمن نزاهة الانتخابات وشفافيتها.

وعرض ممثل وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية محمد السلامات لقانون الانتخاب موضحا ان القانون مبني على نظام القائمة النسبية المفتوحة والتي تمنع هدر الاصوات بعكس ما كان معمولا به سابقا.

وقال السلامات ان القانون يخدم التحالفات والاحزاب السياسية في ظل اعتماد نظام القائمة النسبية المفتوحة مؤكدا ان القانون يحارب المال السياسي خاصة في ظل تقليص عدد دوائر الانتخاب بالمملكة وتوسيع الدائرة الانتخابية واعتماد نظام القائمة وليس الترشح الفردي.

وأشار الزميل المتخصص بالشؤون البرلمانية الزميل وليد الهباهبة الى دور الاعلام في توعية الناخب وتحفيز المواطن على المشاركة بالعملية الانتخابية.

وقال ان الاعلام يقع على عاتقه الدور الكبير في توضيح القانون والاجراءات المتعلقة بآليات الترشح والاقتراع والفرز اضافة الى الحملات الانتخابية وأثرها في دفع الناس للمشاركة بالانتخابات.

ودعا الهباهبة المواطنين المشاركة بالعملية الانتخابية والتنسيق مع الهيئة والمؤسسات المعنية لتشديد الرقابة على الانتخابات ومحاربة اي محاولة للعبث بها ومنع تزوير ارادة الناخب.

وفي نهاية الندوة جرى نقاش موسع بين الجمهور والمتحدثين حول العملية الانتخابية خلال الحوار الذي داره الإعلامي الزميل معاذ البطوش.

 

صور الندوة
poll
استطلاع الرأي